ملكات النحل – اسلام سليمان

ملكات النحل
قيّم هذا الكتاب:
مشاهدات: 14
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
اسلام سليمان

عن المؤلف/ة

اسلام سليمان
مصرية
الاعمال:
– تخاريفى مجموعة قصصية نشرت ورقية
– ابناء الشيطان

نبذة عن الكتاب:

ملكات النحل -  اسلام سليمان

مقدمة

ملكاتنا لستا كملكات النحل، لم يولدا ملكات، بل كان الطريق ملىء بالدبابير القناصة لاسقاطها، فسقطت منهن ماسقطت ونجحت فى عبور عش الدبابير مانجحت، لكن فى النهاية سقطن الملكات، سقطت فى كل عصر وفى كل مكان. لكن كيف تقبل الرعايا صعودهن الى الحكم

اقتباس  من ملكات النحل 

وصلت الانباء لروما بأن الفرس قد هزموا فى مصر والاسكندرية الان فى يد ملكة تدمر ، فشعر بناقوس الخطر يقترب منه، هل تثأر لزوجها وابنها ، وتهاجم الامبراطورية ، ام تعلن استقلال بلادها وخروجها من الحكم الرومانى ، انتظر اورليانوس امبراطور روما حركة قطعة الشطرنج القادمة من زنوبيا ليقرر مصير الملكة لكن القطعة تحركت فى احدى الرقعات الغير متوقعة .
ارسلت زنوبيا الى اروليانوس تخبره بأنها فتحت مصر من اجل روما . فرح الامبراطور ودعاها لزيارة روما . سارت الملكة الى روما فى موكب اشبه بموكب جدتها ، تحرقها شمس روما فى ظهرها ، فتنظر اليها ممسكة بيد ابنها وتبتسم لقرص الشمس ، لقد تحقق حلمى اخيرا. واعلن الامبراطور وهب اللات ملكاً خلفاً لأبيه وامه وصية عليه .
عادت زنوبيا الى تدمر ، فأعدمت الامراء الخائنين ، وقررت ان تستريح استراحة المحارب. بنت المعابد وصكت العملات وقربت لها الفلاسفة . انتشرت الحضارة تحت حماية جيش قوى يهدد الفرس والروم . تستمع كل يوم الى جدال الفلاسفة ، واعجبت بمعشر اليهود فسمحت لهم بالاقامة فى تدمر واشركتهم فى الحياة مع شعبها ، حتى قيل ان زنوبيا تخلت عن عبادة الشمس واللات وتهودت .

شروط النشر على موقعنا: اضغط هنا
الفيس بوك: اضغط هنا

تحميل الكتاب:

جميع حقوق النشر محفوظة لدى دور النشر والمؤلفين والموقع لا ينتهك حقوق النشر وحقوق التأليف والملكيّة والكتب المنشورة ملك لأصحابها أو ناشريها ولا تعبّر عن وجهة نظر الموقع، ونبذل قصارى الجهد لمراجعة الكتب قبل نشرها. للتبليغ عن كتاب مخالف للقوانين و الأعراف فضلا تواصل معنا على الفور.

أحدث الأعمال:

30
سيظهر التحميل بعد قليل

لا يوجد صيغة EPUB لهذا الملف بعد