عيد ميلاد سعيد – محمود الكومي

 عيد ميلاد سعيد للكاتب محمود الكومي
قيّم هذا الكتاب:
مشاهدات: 47
Share on facebook
Share on twitter
Share on telegram
Share on whatsapp
محمود الكومي

عن المؤلف/ة

محمود فايز الكومي
مصري
الاعمال الورقي:
الغريب – عودة ديموس – جبل الكهوف التسعة (الجزء الثاني من رواية الغريب)

نبذة عن الكتاب:

عيد ميلاد سعيد - محمود الكومي

رفعت هاتفي لأرى محدثنا فوجدته رجلا منزوع جلده، نظرت الى قلبه الذي كان ساكنا ثم بدأ ينبض وتتسارع وتيرة نبضاته مع تسارع نبضات قلبي . حينها لم ندر بأنفسنا الا ونحن نهرول من امامه وصرخاتنا تشق ثوب الليل .
قطعنا طرقات القرية وسط صرخاتنا واستغاثاتنا دون مجيب سوى بعض النوافذ التي وجدتها تفتح قليلا ثم تغلق مرة أخرى .

اقتباس من  عيد ميلاد سعيد

أخرجته من جيبي لأرى هاتفي ولكني لم أجد احدا، فالشاشة سوداء، فتحت سجل المكالمات ولكني لم أجد سوى آخر مكالمة كانت بيني وبين حسام . ايقنت بأني قد هُيء لي، نظرت عبر النافذة فوجدت الليل قد حط رحاه بالقرية، درت بعيناي حولي لأجد من يقف أمام فراشي عند قدمي ومغطى بقماش أبيض وملطخ بالدماء . نهضت فزعا، أفؤك عيني وعندما نظرت ثانية صوبه فلم أجده .
هززت حسام بشدة وعيني ما تزالان تنظران الى ذلك المكان الذي كان يقف به، تأفف حسام ولامني على ايقاظه .
نهرته لينهض ففعل وهو يتثاءب :
- ماذا تريد ؟
ترددت قليلا قبل أن اتفوه بأي شيء فأنا أعرفه حق المعرفة فإن أخبرته لم يبق ولو لدقيقة واحدة، فقلت له :
- هيا لنبحث عن شيء نأكله .
خرجنا من الغرفة ولكني توقفت وألقيت نظرة خاطفة داخل الغرفة ثم سرت بجوار حسام الى خارج المنزل وسرنا نتفقد شوارع القرية الخاوية من سكانها وأنوار منازلها المطفأة ولولا القمر لما رأينا شيئا .
نظرت الى ساعتي لأجدها لا تزال السابعة مساءا ، تعجبت من الأمر وتسائلت :
- أين ذهب أهل تلك القرية ؟

***
ملاحظة: لكي يمكنك قراءة الملفات بصيغة Epub يرجى تحميل برنامج Google play book لاجهزة الاندرويد وبرنامج Envision لاجهزة IOS وبرنامج Calibre لأجهزة سطح مكتب.

شروط النشر على موقعنا: اضغط هنا
الفيس بوك: اضغط هنا

تحميل الكتاب:

جميع حقوق النشر محفوظة لدى دور النشر والمؤلفين والموقع لا ينتهك حقوق النشر وحقوق التأليف والملكيّة والكتب المنشورة ملك لأصحابها أو ناشريها ولا تعبّر عن وجهة نظر الموقع، ونبذل قصارى الجهد لمراجعة الكتب قبل نشرها. للتبليغ عن كتاب مخالف للقوانين و الأعراف فضلا تواصل معنا على الفور.

أحدث الأعمال: